تاريخ اليوم : 14 ديسمبر 2019

    مرحبا بكم في جريدة صحراء 24 بحلتها الجديدة::: جريدة إلكترونية شاملة تهتم بأخبار الصحراء ::: [email protected]         تشكيلة اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الذين عينهم صاحب الجلالة الملك محمد السادس             ن هو تبون رئيس الجزائر الجديد الذي طالب المغرب باعتذار لفتح الحدود؟             قريبـــا ...غامبيا تعلن فتح قنصلية لها بالداخلة             انععاد المجلس الإداري الأول للمركز الجهوي للاستثمار             وزير خارجية تركيا: ندعم المغرب في قضية الصحراء             العيــون...اثنى عشر فيلما تتنافس على جوائز مهرجان الفيلم الوثائقي             قبيلة جبلية تعبد الموت وتطبخ أسلافها كل يوم (صور)             الداخلة تفوز في بروكسيل بجائزة المدينة الرياضية الأورو-متوسطية 2020             الايام المفتوحة حول التكوين في المجال الفلاحي بالعيــون             الملك يترأس مجلسا وزاريا للمصادقة على قانونين واتفاقيتين دوليتين             تصريح حصري للسيد أباد بلاهي عضو بمجلس جهة العيون حول فعاليات القمة القبلية للمناخ بالعيــــون            تصريح حصري للمدير الجهوي للصحة بالعيون بمناسبة فعاليات القمة القبلية لمؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ أيام 19 و 20 أكتوبر تحت شعار " حدث بألوان إفريقيا "            لقطة جويَّة جنوبيَّة للحرم القدسي الشريف            امطار الخير تعم الصحراء            من هي الشخصية الإعلامية الصحراوية لسنة 2014 ؟؟            كيف ترى تقرير الأمم المتحدة بشأن الصجراء الغربية؟           


أضيف في 15 مارس 2019 الساعة 09:42


أطباء القطاع العام يتهمون الدكالي بتهديد صحة المرضى


الصحراء 24 : متابعة

على إثر الحملات الطبية الجراحية التي يشرف عليها عدد من المناديب بحسب ما ورد في بلاغ لنقابة أطباء القطاع العام، استنكرت الأخيرة ما اعتبرته حملات طبية جراحية “شبه عشوائية”، إذ جرى “تنظيمها دون تخطيط مسبق وفي غياب أية استراتيجية واضحة المعالم تحدد الأهداف والوسائل الواجب توفرها قبلا”.

وهو ما يطرح العديد من التساؤلات، بحسب ذات المصدر، حول الدوافع الحقيقية لهاته الحملات الجراحية الفجائية والتي جاءت مباشرة بعد حملة من تعيين مناديب جدد أو إبقاء بعض المناديب في مناصبهم وما صاحب هذه التعيينات من جدل داخل الأوساط الصحية.

واعتبرت النقابة أن ما يجري القيام به من حملات صحية “عشوائية” تهديد لصحة المرضى، على اعتبار أنه لم يجري الإعداد لها بشكل جيد، “ولا تراعي أي شرط من شروط السلامة المتعارف عليها طبيا”، ونطالع في البلاغ أن “الظروف غير الملائمة لم تتغير وطاقة استيعاب المركبات الجراحية لم تتغير، وعدد أسرة مصالح الإنعاش لم تتغير، وعدد الأطباء لم يتغير، مما قد يؤدي إلى تعريض المرضى إلى مضاعفات وعواقب وخيمة”.




وتساءلت التنسيقية عن الطريقة التي يجري بها إعداد هذه العمليات والحملات الطبية، في ظل إقرار الوزارة الوصية على القطاع بالنقص الحاد في عدد الأطباء والممرضين، وقالت النقابة في بلاغها “فكيف أنها تقر ليل نهار عن نقص حاد في عدد الأطباء و الممرضين، وفي نفس الوقت تزيد في عدد العمليات الجراحية معرضةً الأطقم إلى الإعياء والإرهاق وبالتالي عدم التركيز وإمكانية ارتكاب الأخطاء”.

مردفة أنه في أعتى الدول طبيا، ورغم توفر أعداد مضاعفة من الأطباء، وتجهيزات على أعلى المستويات، “يجري برمجة مواعيد للعمليات الجراحية لمدد تصل في بعض الأحيان إلى شهور حفاظا على سلامة المريض أولا”.

واعتبرت النقابة أنه كان من الأجدر على وزارة الصحة الانكباب على توفير الموارد البشرية والظروف الملائمة لعلاج المرضى بدل “التهور” لمحاولة إنجاح قرارات وصفتها بالشعبوية.

وخلصت النقابة في بيانها إلى رفض هكذا حملات جراحية “عشوائية”، مطالبة بضرورة فرض الشروط العلمية للممارسة الطبية وشروط التعقيم، بهدف تحقيق عرض صحي يستوفي الشروط السليمة للعلاج، حماية للمريض من المضاعفات وللطبيب من الأخطاء والمتابعات القضائية.






 

 

 

 

لمراسلاتكم ونشر أخباركم راسلونا:

[email protected]

 

نحث القراء على نقاش المقال بعيدا عن نقاش الشخص .

تحذف كل التعليقات التي تحوي سبا او قذفا او إساءة للاديان والأشخاص وفيها تشهير بهم

 تستحسن كتابة التعليق باللغة العربية الفصحى

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





تونس تنتخب رئيسها الجديد ...الطريق الى قرطاج

موريتانيا: الرئيس الجديد يعين حكومته ويحتفظ بوزير الخارجية

قيادي في جبهة البوليساريو يصف الصحراويين المحتجين بـ"الكلاب"

وزير البيئة الإيطالي يتبرأ من أي اتفاقية مع الحيطي

فيديــو..المخرجة بشرى بلواد تشتكي من مدير قناة العيون وإبنه وعامل بالداخلية

الحكومة تتجاهل تهديدات التنظيمات النقابية وتُمرّر "إصلاح التقاعد"