تاريخ اليوم : 27 نوفمبر 2022

    مرحبا بكم في جريدة صحراء 24 بحلتها الجديدة::: جريدة إلكترونية شاملة تهتم بأخبار الصحراء ::: [email protected]         أمن العيون يوقف مبحوثا عنه وطنيا بسبب إصدار شيكات دون رصيد             الداخلة - وادي الذهب ... مجلس الجهة يصادق على سلسلة من المشاريع السوسيو-اقتصادية والتربوية             كلميم وادنون : إقليم سيدي إفني يتصدر ترتيب البطولة الجهوية للعدو الريفي المدرسي             شرطة سلا تضع حدا لنشاط مروجي المخدرات والمؤثرات العقلية             الرباط.. انطلاق فعاليات أسبوع الفيلم من أجل حقوق النساء             رئيس مجلس المستشارين يشارك في فعاليات افتتاح دورة 2022 لمجموعة "سيدياو"             درعة - تافيلالت.. تأسيس الفرع الجهوي العاشر للفيدرالية المغربية لناشري الصحف             الداخلة .. افتتاح أشغال المؤتمر الـ31 لجمعية هيئات المحامين بالمغرب             الداخلة .. دور الجهات في التنمية محور الدورة الثانية للملتقى المغربي - الإسباني             المنتدى الجهوي للحق في المدينة: مدينة دامجة ومستدامة، مدينة جديرة بسكانها العيون أيام 25، 28 و29 نونبر 2022 بالعيون..             شركة اطلس الصحراء تفتتح أكبر محطة وقود بجهة العيون الساقية الحمراء            تصريح حصري للسيد أباد بلاهي عضو بمجلس جهة العيون حول فعاليات القمة القبلية للمناخ بالعيــــون            لقطة جويَّة جنوبيَّة للحرم القدسي الشريف            امطار الخير تعم الصحراء            من هي الشخصية الإعلامية الصحراوية لسنة 2014 ؟؟            كيف ترى تقرير الأمم المتحدة بشأن الصجراء الغربية؟           


أضيف في 15 مارس 2019 الساعة 09:42


أطباء القطاع العام يتهمون الدكالي بتهديد صحة المرضى


الصحراء 24 : متابعة

على إثر الحملات الطبية الجراحية التي يشرف عليها عدد من المناديب بحسب ما ورد في بلاغ لنقابة أطباء القطاع العام، استنكرت الأخيرة ما اعتبرته حملات طبية جراحية “شبه عشوائية”، إذ جرى “تنظيمها دون تخطيط مسبق وفي غياب أية استراتيجية واضحة المعالم تحدد الأهداف والوسائل الواجب توفرها قبلا”.

وهو ما يطرح العديد من التساؤلات، بحسب ذات المصدر، حول الدوافع الحقيقية لهاته الحملات الجراحية الفجائية والتي جاءت مباشرة بعد حملة من تعيين مناديب جدد أو إبقاء بعض المناديب في مناصبهم وما صاحب هذه التعيينات من جدل داخل الأوساط الصحية.

واعتبرت النقابة أن ما يجري القيام به من حملات صحية “عشوائية” تهديد لصحة المرضى، على اعتبار أنه لم يجري الإعداد لها بشكل جيد، “ولا تراعي أي شرط من شروط السلامة المتعارف عليها طبيا”، ونطالع في البلاغ أن “الظروف غير الملائمة لم تتغير وطاقة استيعاب المركبات الجراحية لم تتغير، وعدد أسرة مصالح الإنعاش لم تتغير، وعدد الأطباء لم يتغير، مما قد يؤدي إلى تعريض المرضى إلى مضاعفات وعواقب وخيمة”.

وتساءلت التنسيقية عن الطريقة التي يجري بها إعداد هذه العمليات والحملات الطبية، في ظل إقرار الوزارة الوصية على القطاع بالنقص الحاد في عدد الأطباء والممرضين، وقالت النقابة في بلاغها “فكيف أنها تقر ليل نهار عن نقص حاد في عدد الأطباء و الممرضين، وفي نفس الوقت تزيد في عدد العمليات الجراحية معرضةً الأطقم إلى الإعياء والإرهاق وبالتالي عدم التركيز وإمكانية ارتكاب الأخطاء”.

مردفة أنه في أعتى الدول طبيا، ورغم توفر أعداد مضاعفة من الأطباء، وتجهيزات على أعلى المستويات، “يجري برمجة مواعيد للعمليات الجراحية لمدد تصل في بعض الأحيان إلى شهور حفاظا على سلامة المريض أولا”.

واعتبرت النقابة أنه كان من الأجدر على وزارة الصحة الانكباب على توفير الموارد البشرية والظروف الملائمة لعلاج المرضى بدل “التهور” لمحاولة إنجاح قرارات وصفتها بالشعبوية.

وخلصت النقابة في بيانها إلى رفض هكذا حملات جراحية “عشوائية”، مطالبة بضرورة فرض الشروط العلمية للممارسة الطبية وشروط التعقيم، بهدف تحقيق عرض صحي يستوفي الشروط السليمة للعلاج، حماية للمريض من المضاعفات وللطبيب من الأخطاء والمتابعات القضائية.





 

 

 

 

لمراسلاتكم ونشر أخباركم راسلونا:

[email protected]

 

نحث القراء على نقاش المقال بعيدا عن نقاش الشخص .

تحذف كل التعليقات التي تحوي سبا او قذفا او إساءة للاديان والأشخاص وفيها تشهير بهم

 تستحسن كتابة التعليق باللغة العربية الفصحى

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





الجزائر ترفع ميزانية وزارة الدفاع إلى 22 مليار دولار لعام 2023

مشاورات سياسية جزائرية-فرنسية على مستوى الأمناء العامين لوزارات الخارجية

وزير العدل الجزائري يسلم رسالة الدعوة الموجهة إلى الملك محمد السادس لحضور القمّة العربية

الموريتانيون ينتظرون يوم 2 أكتوبر 2022 للإستماع إلى ما سيقوله رئيسهم السابق من باريس

موريتانيا: موقفنا من نزاع الصحراء لم يتغير منذ 1979

الجزائر وموريتانيا : 26 اتفاقية تشمل التجارة والطاقة والنقل