تاريخ اليوم : 25 أغسطس 2019

    مرحبا بكم في جريدة صحراء 24 بحلتها الجديدة::: جريدة إلكترونية شاملة تهتم بأخبار الصحراء ::: sahara24media@gmail.com         سيدي إفني: عامل الإقليم يشرف على مجموعة من المشاريع التنموية بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب المجيد.             الألعاب الإفريقية : مصر تحتكر صدارة سبورة الميداليات والمغرب يتراجع إلى المركز الرابع             الملك: النموذج التنموي قاعدة صلبة لانبثاق عقد اجتماعي جديد ينخرط فيه الجميع             رسميا: مبارك بوصوفة إلى السيلية القطري لموسميْن             المستشفى الجهوي بكلميــم يتعزز بوحدة جديدة للإنعاش الطبي وتجهيزات بيوطبية حديثة وعالية الجودة             " خوسيفة خيا " رائدة الطرب الحساني بالاقاليم الصحراوية في ذمة الله             تسليم قلادة الاستحقاق الأولمبي الإفريقي للعاهل المغربي             صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يترأس بالرباط حفل افتتاح الدورة الـ 12 للألعاب الإفريقية             ذكرى ثورة الملك والشعب.. جلالة الملك يصدر عفوه السامي عن 262 شخصا             حفل افتتاح الألعاب الإفريقية الرباط 2019.. مغرب السلام والتسامح وملتقى الرياضة الإفريقية             فيــديو خاص بمطعم لامادون بحلة جديدة وجاهزة لمنافسة ماكدونالد            عائشة فال ** هجرة ثم إدماج **            لقطة جويَّة جنوبيَّة للحرم القدسي الشريف            امطار الخير تعم الصحراء            من هي الشخصية الإعلامية الصحراوية لسنة 2014 ؟؟            كيف ترى تقرير الأمم المتحدة بشأن الصجراء الغربية؟           


أضيف في 8 يونيو 2019 الساعة 09:34


الصحفي الإسباني مانويل فيدال يقدم كتابه الجديد حول الصحراء


الصحراء 24 : العيـــــون

قدم الكاتب والصحفي الإسباني مانويل فيدال، مساء اليوم الخميس 06 يونيو بلاس بالماس، في (غران كناريا) كتابه الجديد الذي أصدره مؤخرا تحت عنوان “كرونيكاس .. صحرا ديسدي كنارياس” (الصحراء .. من خلال جزر الكناري) بحضور مجموعة من المثقفين والفاعلين ورجال الفكر والثقافة. 

 ويسلط مانويل فيدال من خلال هذا الكتاب الذي يقع في 123 صفحة من القطع المتوسط والذي صدر عن منشورات (ألهوليا) الضوء على جوانب مختلفة من الحياة اليومية في الأقاليم الجنوبية للمملكة وتاريخها ومظاهر التنمية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية التي عرفتها هذه الأقاليم منذ عودتها إلى الوطن الأم. 

وحضر حفل تقديم هذا الكتاب الذي نظم بمقر “الجمعية الملكية لأصدقاء غران كناريا” المرموقة العديد من الباحثين والأكاديميين والسياسيين من جزر الكناري بالإضافة إلى القنصل العام للمملكة في لاس بالماس أحمد موسى.

وأكد خافيير سانشيز سيمون البرلماني الإسباني السابق على أهمية الجهود التي بذلها مؤلف الكتاب الذي له معرفة وخبرة عميقة بواقع الصحراء المغربية من خلال الرحلات والتنقلات التي قام بها إلى المنطقة وكذا بفضل التزامه الشخصي كصحفي مخضرم حريص على تقريب القارئ الإسباني بشكل عام ومن جزر الكناري على وجه الخصوص من الحقيقة كما هي على أرض الواقع والتي غالبا ما يتم تجاهلها في الكتابات التي اهتمت بقضية الصحراء .





وأضاف أن هذا الكتاب الذي يستحق أكثر من قراءة واحدة يقدم تجربة غنية للقارئ الذي يبحث عن استكشاف آفاق جديدة بالنظر لتنوع الموضوعات التي يتم استحضارها في هذا المؤلف بأسلوب سلس في متناول الجميع مشيرا إلى أنه كتاب “لا غنى عنه” بالنسبة للقارئ الكناري الذي يريد أن يعرف عن قرب وعلى نحو أفضل جار تربطه مع إسبانيا علاقات صداقة وتعاون متميزة.

ويندرج كتاب مانويل فيدال الباحث في جامعة لاس بالماس ب (غران كناريا) في إطار سلسلة من الإصدارات تحت عنوان (مقالات الصحراء) تم إعدادها تحت إشراف الكاتب والمحامي الإسباني خوسي ماريا ليزونيا الذي ألف بدوره مجموعة من الكتب عن الأقاليم الجنوبية للمملكة المغربية.

وتضم هذه السلسلة في المجموع ست منشورات كتبها كل من مانويل فيدال ويوسف نافا (إسبانيا) وجمال الدين مشبال وعبد القادر الشاوي (المغرب) وكلارا ريفيروس وغابرييل ريستريبو (كولومبيا).

وجمع مانويل فيدال في كتابه 12 روبورتاجا نشر في الصحافة الكنارية حول الصحراء المغربية كما هي اليوم دون إشارة من قريب أو بعيد للنزاع المفتعل حول الأقاليم الجنوبية للمملكة.

وتعكس المقالات التي تضمنها هذا الكتاب الحياة الاجتماعية في الصحراء المغربية من خلال حكي شخصيات حقيقية كما تبحث في العلاقات التي كانت ولا تزال قائمة بين ساكنة الأقاليم الجنوبية للمملكة وجزر الكناري بالإضافة إلى الأحداث التي ميزت تاريخ الجوار بين المغرب ولاسيما الصحراء المغربية وجزر الكناري.

وحسب مؤلف الكتاب فباستثناء بعض الكتب العلمية التي تتناول موضوعات مختلفة فإن الغالبية العظمى من الأعمال التي تم إصدارها على مدى السنوات الأربعين الماضية حول الصحراء المغربية ركزت على الجوانب المختلفة من النزاع المصطنع حول الأقاليم الجنوبية للمملكة المغربية.

وأكد أن كل هذه الإصدارات لم تهتم بساكنة هذه الأقاليم الجنوبية وبحياتها اليومية وجوارها الوثيق مع جزر الكناري وبعض الجوانب الأخرى التي تعكس الحياة الاجتماعية والاقتصادية في الصحراء المغربية.

ويخصص مانويل فيدال في كتابه مساحات مهمة لأصوات العشرات من الأشخاص للحديث عن حياتهم اليومية وتاريخهم المرتبط بشكل وثيق بالعلاقات القائمة بين جزر الكناري والصحراء المغربية.

وتسلط هذه الشخصيات من خلال تجاربها التي روتها في صفحات هذا الكتاب الضوء على الرغبة التي تحدوها من أجل المساهمة في الدينامية التي تشهدها الأقاليم الجنوبية للمملكة






 

 

 

 

لمراسلاتكم ونشر أخباركم راسلونا:

sahara24media@gmail.com

 

نحث القراء على نقاش المقال بعيدا عن نقاش الشخص .

تحذف كل التعليقات التي تحوي سبا او قذفا او إساءة للاديان والأشخاص وفيها تشهير بهم

 تستحسن كتابة التعليق باللغة العربية الفصحى

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





سيدي إفني: عامل الإقليم يشرف على مجموعة من المشاريع التنموية بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب المجيد.

الملك: النموذج التنموي قاعدة صلبة لانبثاق عقد اجتماعي جديد ينخرط فيه الجميع

ذكرى ثورة الملك والشعب.. جلالة الملك يصدر عفوه السامي عن 262 شخصا

حفل افتتاح الألعاب الإفريقية الرباط 2019.. مغرب السلام والتسامح وملتقى الرياضة الإفريقية

الدكــالي : تميز العلاقات المغربية الصينية يفتح آفاقا مهمة لتطوير التعاون في مجال الصحة

القاعدة العسكرية بالقنيطرة تستقبل مجموعة من المتوصلين بأمر الالتحاق بالخدمة العسكرية للانتقاء