تاريخ اليوم : 19 يونيو 2021

    مرحبا بكم في جريدة صحراء 24 بحلتها الجديدة::: جريدة إلكترونية شاملة تهتم بأخبار الصحراء ::: [email protected]         كأس أوروبا.. ألمانيا تتفوق على البرتغال             السمارة.. استفادة نزلاء السجن المحلي من ورشة تكوينية في مجال الحقوق الثقافية             ترقيم 5.8 مليون رأس من الأغنام والماعز استعدادا لعيد الأضحى             كلميم : الاجتماع الأول للجنة إعداد المخطط الجهوي لتدبير النفايات الصناعية والطبية والصيدلية غير الخطرة             سيدي إفني.. مهن ورياضات شاطئية تستعيد عافيتها مع بوادر انتعاش موسم الاصطياف             كلميم.. المهرجان الدولي لأفلام حقوق الإنسان يحتفي بالسينما الليبية             مطار الداخلة.. وصول أول رحلة جوية مباشرة من باريس على متنها مغاربة العالم وسياح أجانب             المجلس الإقليمي لوادي الذهب يعقد دورته العادية لشهر يونيو الجاري             (كوفيد-19).. 439 حالة إصابة جديدة و445 حالة شفاء و4 وفيات             الدار البيضاء.. توقيف شخص تظهر عليه علامات الخلل العقلي للاشتباه في تورطه في ارتكاب جريمة القتل العمد في حق طفلة قاصر             تصريح حصري للسيد أباد بلاهي عضو بمجلس جهة العيون حول فعاليات القمة القبلية للمناخ بالعيــــون            تصريح حصري للمدير الجهوي للصحة بالعيون بمناسبة فعاليات القمة القبلية لمؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ أيام 19 و 20 أكتوبر تحت شعار " حدث بألوان إفريقيا "            لقطة جويَّة جنوبيَّة للحرم القدسي الشريف            امطار الخير تعم الصحراء            من هي الشخصية الإعلامية الصحراوية لسنة 2014 ؟؟            كيف ترى تقرير الأمم المتحدة بشأن الصجراء الغربية؟           


أضيف في 12 ماي 2021 الساعة 14:35


المغرب يجدد رفضه القاطع للإجراءات أحادية الجانب التي تمس بالوضع القانوني للقدس الشريف


الصحراء 24 : العيـــــون

جددت المملكة المغربية، الثلاثاء 11 ماي 2021، رفضها القاطع لجميع الانتهاكات والإجراءات الأحادية الجانب، التي تمس بالوضع القانوني للقدس الشريف، وبالحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق في تحقيق تطلعاته في الحرية والاستقلال.

وأدان وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، في كلمة أمام الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب، الذي انعقد بتقنية التواصل المرئي، خطابات الكراهية البغيضة التي تنهجها بعض التنظيمات الدينية المتطرفة الإسرائيلية.

وأكد أن المملكة المغربية "تتقاسم مع أشقائها من الدول العربية مشاعر القلق البالغ للأحداث العنيفة التي تشهدها مدينة القدس الشريف، خاصة حي الشيخ جراح الذي يواجه مخططات ممنهجة لتهجير أهله في خضم تصعيد للاعتداءات الإسرائيلية على المقدسيين، وما عرفته باحات المسجد الأقصى من اقتحامات واعتقالات وترويع للمصلين الآمنين خلال شهر رمضان المبارك".

وحذر من أن استمرار مثل هذه الممارسات، لن يؤدي إلا إلى مزيد من عوامل التأزيم والتوتر، وتغليب خطاب الحقد والكراهية، مما يقلص من فرص السلام في المنطقة، ويزج بالقضية الفلسطينية والقدس الشريف في متاهات الصراع الديني والعقائدي.

وتابع السيد بوريطة أن تجاوز هذه الأوضاع الصعبة والمزمنة التي مرده الجمود الذي طال العملية السلمية منذ سنوات، لن يتحقق إلا بإعادة إطلاق هذه العملية من جديد، وفق محددات واضحة، وأسس الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن ومبادرة السلام العربية، لصون الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، والعمل على إعادة إطلاق دينامية بناءة للسلام، تضمن لكل شعوب المنطقة العيش في أمن واستقرار ووئام.

وذكر بأن المملكة المغربية، تضع القضية الفلسطينية والقدس الشـريف في صدارة انشغالاتها، مجددا التأكيد على الموقف الثابت والواضح للمغرب، بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، في دعم ومناصرة القضية الفلسطينية، وتشبثه بتسوية سلمية وفق حل الدولتين المتوافق عليه دوليا، وذلك بقيام دولة فلسطين على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وقال إن جلالة الملك، بصفته رئيسا للجنة القدس، سيواصل الدفاع عن الوضع الخاص للقدس، وعلى احترام حرية ممارسة الشعائر الدينية لأتباع الديانات السماوية الثلاث، مشيرا إلى أن جلالته لن يدخر جهدا لحماية طابعها الإسلامي وصيانة حرمة المسجد الأقصى والدفاع عن الهوية التاريخية لهذه المدينة كأرض للتعايش بين الأديان السماوية.
واستعرض السيد ناصر بوريطة ما تقوم به الذراع الميدانية للجنة القدس، وكالة بيت مال القدس، بتوجيه من جلالة الملك، لدعم صمود الساكنة المقدسية، سواء عبر برامجها السنوية أو مشاريعها أو مساعداتها الإنسانية في المجال الصحي والتربوي والاجتماعي.

وقال إن المغرب يدعم بشكل قوي ودائم كل جهود السلطة الفلسطينية للدفاع عن حقوق المقدسيين وحماية المقدسات والحفاظ على الوضع القانوني والطابع الإسلامي للقدس الشريف كعاصمة لدولة فلسطين.

وخلص السيد بوريطة إلى أن المملكة المغربية "المتشبثة بالسلام كخيار استراتيجي، تظل مقتنعة بفضائل الحوار والتفاوض باعتبارهما السبيل الوحيد لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، بعيدا عن أعمال العنف والتصـرفات الأحادية الجانب".






 

 

 

 

لمراسلاتكم ونشر أخباركم راسلونا:

[email protected]

 

نحث القراء على نقاش المقال بعيدا عن نقاش الشخص .

تحذف كل التعليقات التي تحوي سبا او قذفا او إساءة للاديان والأشخاص وفيها تشهير بهم

 تستحسن كتابة التعليق باللغة العربية الفصحى

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





كأس أوروبا.. ألمانيا تتفوق على البرتغال

السمارة.. استفادة نزلاء السجن المحلي من ورشة تكوينية في مجال الحقوق الثقافية

ترقيم 5.8 مليون رأس من الأغنام والماعز استعدادا لعيد الأضحى

كلميم : الاجتماع الأول للجنة إعداد المخطط الجهوي لتدبير النفايات الصناعية والطبية والصيدلية غير الخطرة

(كوفيد-19).. 439 حالة إصابة جديدة و445 حالة شفاء و4 وفيات

الدار البيضاء.. توقيف شخص تظهر عليه علامات الخلل العقلي للاشتباه في تورطه في ارتكاب جريمة القتل العمد في حق طفلة قاصر